خريجو المعاهد التكنولوجية بالخميسات ووكالة- ANAPEC- وصفقة بالملايين
بواسطة admin بتاريخ 20 Jul, 2013 في 10:17 AM | مصنفة في الأخبار الرئيسية, حوادث | Comments Off

الخميسات24:

anapec

أعداد المنتسبين والمتخرجين من المعهد العالي للتكنولوجيا في تزايد مستمر وعلميات التوظيف متوقفة لأسباب لها علاقة بالوضع العام وانعدام تنمية حقيقية بالإقليم.فالإحصائيات الرسمية تشير أن عدد الملتحقين سنويا بالمؤسسة المذكورة يفوق500 تلميذ على مجموعة من التخصصات التقنية.

 والسؤال الذي يطرح نفسه على اعتبار أن العطالة إفراز ديناميكي وليست وضعية قارة أي مستقبل ينتظر الخريجين بالنظر إلى غياب استراتيجية تنموية مستدامة على مستوى إقليم الخميسات وانحباس سوق الشغل وعدم وجود منطقة صناعية كفيلة بامتصاص الأعداد الكبيرة من الخريجين من مدارس التكوين المهني وغيرها من المؤسسات العمومية والخاصة .

وتفيد التقارير المنجزة على أن خريجي المعهد العالي للتكنولوجيا يضعون ملفات لدى الوكالة الوطنية لإنعاش الشغل والكفاءات المسماة اختصارا ( ANAPEC) التي تقوم بالوساطة في مجال الشغل في مؤسسات إنتاجية خارج الإقليم وداخله وتقوم بالتعاقد مع مؤسسة خاصة من اجل إعادة تكوين الخريجين في مجالات معنية.

ويؤكد  بعض مسؤولي المدارس الخاصة للإعلاميات أن مدير  الوكالة “يبرم”  صفقة مالية محترمة خارج الإطار القانوني المتعارف عليه المنظم للصفقات العمومية (الإعلان* الإشهار* فتح الاظرفة) مع مؤسسة خاصة للإعلاميات وهي صفقة تعد بالملايين( 80 مليون بالتحديد) وتعقد في سرية تامة لأسباب  لا يعلمها سوى طرفي العقد،صفقة مقسمة على دفعتين، مما يعتبر احتكارا غير قانوني يحتاج إلى المسائلة.

 فما الطرق التي يسلك مدير الوكالة  لتفويت الصفقة المعلومة ، و المعايير المتبعة في ذلك، من شفافية ونزاهة ومصداقية، هل تم استدعاء جميع مدراء المؤسسات الخاصة للإعلاميات للمشاركة في فتح الاظرفة.

 خلاصة القول إن وكالة إنعاش الشغل في معاملاتها المالية وممارساتها أشبه (بوكالة عقارية) نخفي ما تخفي من عيوب لتحقيق مصالح خاصة.

التعليقات مغلقة.